المُقاوم
الرئيسية » مواقف وبيانات » فضلاء البحرين في حوزة قم : اقتحام منزل ثقة المراجع العظام آية الله قاسم يتحمل مسؤوليتها رأس النظام

فضلاء البحرين في حوزة قم : اقتحام منزل ثقة المراجع العظام آية الله قاسم يتحمل مسؤوليتها رأس النظام

أصدر فضلاء البحرين في حوزة قم العلمية بياناً حول الإتداء الآثم الثاني على منزل سماحة آية الله قاسم.. جاء فيه:

قال تعالى: ( وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون ) صدق الله العلي العظيم
في تصعيد مجنون يضاف إلى سجل حماقات النظام المتهالك، أقدمت المرتزقة التابعة للنظام في البحرين الحبيبة صباح اليوم على اقتحام منزل ثقة المراجع العظام والحوزات العلمية سماحة آية الله المجاهد الشيخ عيسى أحمد قاسم (أعزه الله) وقامت بترويع العائلة المصونة وتخريب محتويات المنزل المبارك لسماحته.
يأتي هذا الفعل الأحمق في ظل فشل عملية تزوير الإرادة الشعبية المتطلعة لتحقيق مطالبها العادلة التي لن تتراجع عنها مهما عظم الظلم وجن جنون الظالم.
حيث تعيش البحرين إرهابا رسميا كنا نسمع به و نراه في فلسطين المغتصبة من قبل الصهاينة الغزاة، واليوم نرى بالعيان هذه الإنتهاكات الصارخة على بحرين العلم والعلماء من هدم المساجد وبيوت الله عز وجل واعتقال النساء والعلماء الأجلاء وترويع الأطفال وعسكرة القرى والمدن وكأننا في ساحة حرب لغزاة محتلين.
ونحن في حوزة قم المقدسة إذ نستنكر هذا الفعل الإجرامي والإرهاب الرسمي على والد الشعب وقائد الحراك الشعبي في البحرين، نحذر السلطة من ارتكاب أي حماقة لا يمكن التكهن بعواقبها وستعجل بزوالها و نحمل كامل المسؤولية رأس النظام ومن يجلس على كرسي الحكم، ونحث الشعب المجاهد والصابر على أن يكون حصناً منيعاً لقائده، فهو نعم القائد المتشرع الحكيم الشجاع العاقل، الذي يستحق أن يفدى بالأرواح من أجل نصرة الدين وعزة الإسلام.

فضلاء البحرين في حوزة قم العلمية
الثلاثاء 25/11/2014 الموافق 2/ صفر/1436