المُقاوم
الرئيسية » مواقف وبيانات » آية الله العظمى السيد محمد سعيد الحكيم يتصل هاتفياً بآية الله قاسم

آية الله العظمى السيد محمد سعيد الحكيم يتصل هاتفياً بآية الله قاسم

آية الله العظمى سماحة المرجع السيد محمد سعيد الحكيم في اتصال مباشر بآية الله قاسم:

[نحن في أشد القلق عليكم وعلى المؤمنين]

أجرى سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد سعيد الحكيم دام ظله مساء يوم الجمعة الموافق ٢٤يونيو٢٠١٦م مكالمة هاتفية من النجف الأشرف مع آية الله قاسم أعرب فيها عن تضامنه الكبير معه.

كما وأبدى قلقه الشديد على آية الله قاسم وشعب البحرين جراء التداعيات الأخيرة الخطيرة والتعدي السافر من قبل النظام على سماحته.

ودعا المرجع الحكيم المولى تبارك وتعالى أن يتوقف هذا التعدي على آية الله قاسم بالتي هي أحسن ويدفع البلاء عنه وعن شعبه المؤمن.

وبدوره شكر آية الله قاسم هذه الأبوة المعهودة من المراجع العظام وبين للسيد المرجع الحكيم أنه يسأل الله أن يكشف البلاء عن الأمة الإسلامية في كل مكان بلا فرق بين أبنائها وطوائفها وجماعاتها وأن”الله يشهد على حبنا للمسلمين كل المسلمين ونسأل الله الفرج لهم في كل الأرض”.

وقد قدم سماحة المرجع الحكيم شكره لآية الله قاسم على ما انتهى إليه علمه بسعي الأخير في قضاء حوائج الناس وحفاظه على تهدئة الأوضاع في إشارة إلى دور آية الله قاسم في حفظ السلم الأهلي وأمن الوطن.

وأكد سماحة المرجع الحكيم أنه يتابع ويتفقد تداعيات هذا التعدي ولا يكف عن الدعاء بالفرج العاجل.

وفي ختام المكالمة شكر آية الله قاسم هذه الأبوة واللطف المعتاد من مراجعنا العظام داعياً للمرجع الحكيم بالعمر المديد والتوفيق الدائم لخدمة الإسلام والمسلمين.